سر مايكروسوفت الذي جعلها تفكر في الموسوعة في التسعينات

التقنية بلا حدود 2015-11-19 21:18 49
سر مايكروسوفت الذي جعلها تفكر في الموسوعة في التسعينات

في التسعينات نشرت مايكروسوفت البرامج التعليمية على سي دي روم CD-ROM، وشملت عروض مايكروسوفت وسائط منها حافلة المدرسة السحرية، وموسوعة مايكروسوفت انكترا Microsoft Encarta.

microsoft

microsoft

وكان بدا هذا الأمر شاذاً في ذلك الوقت، فما الدافع الذي يجعل شركة عرفت بمعالجات النصوص، وجداول البيانات، ونظم التشغيل، لتقوم بعمل يصنف كمكتبة مرجعية للحاسوب، لكن وفقا إلى توم كوردري المسئول عن مشاريع الوسائط المتعددة بمايكروسوفت في الفترة ما بين 1989 إلى 1996 فإن خطة الشركة الرئيسية كانت دفع أجهزة الحاسوب إلى الأمام، حيث كان فريق العمل على يقين أن عملهم مؤقت، كما أنه سينتشر في النهاية على شبكة الأنترنت.

في بداية عام 1990 رأت مايكروسوفت Microsoft الملامح الرئيسية للطريق الذي ستسلكه الشركة في المستقبل، كما كانت الشركة على يقين بأن الحاسوب لديه إمكانات هائلة للوسائط المتعددة، وللوصول إلى المعلومات في الفصول الدراسية، والمكاتب، والمنازل ولكن لم تكن هناك رؤية واضحة لطريقة عمل الشركة، التي ستتيح لكثير من الأشخاص الدخول إلى هذه المعلومات، حيث كانت شبكة الانترنت اختراع حديث المنشأ، ولم يكن يحظى بشعبية بعد ولكنهم كانوا على يقين بأن ذلك سيحدث بطريقة أو بأخرى.

ويقول كوردري أن الشركة واجهت مشكلتان، الأولى كانت عدم شعبية شبكة الأنترنت في هذا الوقت، لذا وجدت مايكروسوفت صعوبة في إقناع الناشرين، واستوديوهات الفيديو، وآي شخص أخر بأن هناك من سيصل للمعلومات الموجودة على الحاسوب، أما المشكلة الثانية: لأن الفكرة السائدة كانت أن أجهزة الحاسوب هي جهاز للعمل فنادرا ما كان يتمتع الجهاز بقدرات الصوت والفيديو.

وقد قامت مايكروسوفت Microsoft بحل هذه العقبات بالطريقة ذاتها، حيث أطلقت جهودها في الوسائط المتعددة الخاصة بها حيث ضمت هذه الأقراص في البداية معلومات مثل كتاب الطبخ لجوليا شايد، ودليل كرة السلة.

Microsoft Encarta

Microsoft Encarta

وبإطلاق السي دي روم CD-ROM الذي عرف كمرجعيات على أقراص بالصوت والصورة، بالإضافة للفيديو والألعاب التفاعلية حيث كانت قناعة مايكروسوفت Microsoft بأن أجهزة الحاسوب ستكون وسيلة ناجحة للتثقيف، والإعلام وبذلك زاد الطلب على أجهزة الحاسوب، والوسائط المتعددة، مما جعل الشركات المصنعة تقوم بتصنيع كميات أكبر من أجهزة الحاسوب.

وتعتبر موسوعة مايكروانكترا من أنجح مشاريع الوسائط المتعددة بمايكروسوفت Microsoft، حيث سعت الشركة الى نسخة الويب عام 2000 قبل أن يتم إلغاؤها عام 2009 بفضل ظهور موسوعة ويكيبديا.

رابط المصدر

أحدث المواضيع من موقع التقنية بلا حدود