تقرير: قوقل تستمتع للأوامر والتسجيلات الصوتية لمستخدمي مساعدها الصوتي

عالم التقنية 2019-07-12 11:30 82
تقرير قوقل تستمتع للأوامر والتسجيلات الصوتية لمستخدمي مساعدها الصوتي

تقرير: قوقل تستمتع للأوامر والتسجيلات الصوتية لمستخدمي مساعدها الصوتي

كشف تقرير لقناة البرودكاست البلجيكية VRT NWS عن الآلية التي تستخدمها قوقل للحصول على مزيد من البيانات من المستخدمين عبر مساعدها الصوتي لتطويره، حيث أوضح التقرير أن هنالك موظفين يقومون بالاستماع للأوامر الصوتية والتسجيلات العشوائية أيضاً التي يطلبها مستخدم مساعد قوقل .

حيث أوضح التقرير أن وصول قوقل لهذه المعلومات جاء على إثر موافقة المستخدم على سياسات الخصوصية لاستخدام الجهاز (قوقل هوم) على سبيل المثال المدعوم بمساعدها الذكي.

لتكن موافقة المستخدم على هذه السياسات بمثابة مفتاح الوصول لخصوصيته والاستماع لتسجيلاته من قبل قوقل، دون إشارة واضحة منها للعامل البشري المراقب أو المستمع لها إن صح التعبير.

مما يعني أنه لا وجود فعلي لمبدأ الخصوصية بالمفهوم العام أثناء استخدام المساعدات الصوتية سواء لقوقل أول لغيرها، فقد أشار تقرير سابق لـBloomberge إلى أن أمازون هي الأخرى قامت بنفس الشيء.

حيث أن مساعداتها المنزلية (أمازون ايكو) تقوم بتسجيل الأوامر الصوتية التي يطلبها المستخدم ومن ثم ترسلها لمتعاقدين مع الشركة ليستمعوا إليها، بغرض تحسين  نظم الذكاء الاصطناعي المستخدم في إدارة نظامها الصوتي.

ومما تتضمنه التسجيلات المنتهكة معلومات وبيانات خاصة حول المستخدمين، مثل الاسم والعنوان بالإضافة لمعلومات خاصة حول تفاصيل حياتهم الشخصية اليومية.

وما يزيد الأمر سوءاً أن الكثير من تلك التسجيلات الملتقطة كانت لأوامر صوتية أصدرت عن طريق الخطأ، أي أن المستخدم لم يلقي لها بالاً كون أن المساعد الصوتي لكل من قوقل أو أمازون يتم تنشيطه بكلمات مفتاحية قد تكون صدرت في سياق الحديث.

وكما هي العادة تبرر الشركات التقنية مثل هذه الأفعال بكونها تعمل على تطوير أنظمتها، وتطوير سبل التعرف على الصوت بشكل أفضل هي الحُجة هنا.

حيث قال المتحدث الرسمي باسم قوقل أن نسبة التسجيلات التي يتم الاستماع إليها بواسطة المتعاقدين لا تتجاوز 0.2% من إجمالي التسجيلات التي يتم نسخها، حيث أنها لا تحوي أي معلومات تعريفية حول المستخدمين.

لكن هذا لا يعد تبريراً كافياً من قبل قوقل لتجنب أي تبعيات لمثل هذا الانتهاك؛ الذي قد يعرضها لمواجهة عقوبات من باب عدم توضيحها في ساسيات الخصوصية أن قوى عاملة بشرية تقوم بالاستماع لتسجيلات مستخدمي مساعدها الوصوتي.


المصدر

VRT NWS

 

الوسوم