8 ميزات لأهمية التسويق بالمحتوى!

عالم التقنية 2021-01-22 08:45 33
8 ميزات لأهمية التسويق بالمحتوى

التسويق بالمحتوى
تسويق، محتوى

بات التسويق بالمحتوى يحتل مكانته كواحد من أقوى الاتجاهات الصاعدة في التسويق الإلكتروني، ويزداد يومًا بعد يوم اهتمام خبراء التسويق ورجال الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة بطريقة ظهور أعمالهم في الواقع الافتراضي الذي بات يفرض سياسات تسويقية وترويجية جديدة، أحد هذه السياسات هي التسويق بالمحتوى.

يحظى التسويق بالمحتوى مكانة مهمة من بين أنواع التسويق الإلكتروني، وربما يخلص باري فيلدمان من شركة KISSmetrics أهمية التسويق بالمحتوى في عبارته التالية:

“انطلق التسويق بالمحتوى واستمر في الازدهار لسبب واحد بسيط للغاية: لأنه ما يرغب به الناس، إنهم لا يريدون لافتات إعلانية مُزعجة، وإعلانات مباشرة، ونوافذ منبثقة. ولا يريدون رسائل ومُنتجات لا صلة لهم بها، ولا يريدون لرسائل البريد العشوائية أن تملأ علبة الوارد الخاصة بهم. بل يُريدون مُحتوى عالي الجودة ومُفيد ومُلائم ومُمتع حول الأشياء التي تهمهم.” 

 لا يخفى على أحد أهمية التسويق الإلكتروني في نجاح أي مشروع تجاري، في هذا المقال سنستعرض جوانب مهمة من التسويق بالمحتوى ابتداءً من التعريف به إلى تحديد أهم فوائده ومميزاته. 

ماهو التسويق بالمحتوى؟

يُعرّفه معهد التسويق بالمحتوى (Content Marketing Institute (CMI:

“منهج للتسويق الاستراتيجي الذي يركز على خلق ونشر محتوى قيّم وذو صلة، متسق، لجذب والحفاظ على جمهور محدد بوضوح، ما يدفعه في نهاية المطاف لاتخاذ قرارات الشراء. فبدلًا من التسويق مباشرة لمنتجاتك أو خدماتك، فإنك تقدم محتوى مفيدا وذا صلة للعملاء والعملاء المحتملين، لمساعدتهم على حل مشكلاتهم”.

وبإمكاننا القول أن التسويق بالمحتوى هو طريقة نشر محتوى لا يركز على المبيعات مباشرة وإنما على إظهار الإهتمام بالجمهور وحل مشاكلهم أو إثراء معلوماتهم بدلًا من محتوى يركز فقط على عملية البيع بواسطة الإعلانات الموجهة بشكل مباشر. ويستخدم هذا النمط من التسويق بشكل كبير من شركات عالمية ناجحة مثل شركة مايكروسوفت وسيسكو وIBM (آي بي إم) عالميًا ونجد تجارب محلية كثيرة تظهر أهمية ودور التسويق بالمحتوى. 

لماذا التسويق بالمحتوى؟ 

يعتبر التسويق بالمحتوى استثمار مهم لا يقل أهمية عن أساليب التسويق الأخرى إن لم يكن يتخطاها في الأهمية. وهو طريقة فعالة للحفاظ على شبكة عملائك وزيادتها والاستفادة منها في التسويق لك وكل هذا بتكاليف منخفضة ولاتقارن بالحملات المدفوعة والتي غالبا مايكون أثرها مؤقت ولحظي. 

يذكر تقرير أنه من 80٪ من العملاء يتوقعون من الشركات تقديم محتوى مميز في مجالهم، وأي نشاط تجاري أو شركة ليس لها محتوى موجود على الإنترنت فهي تعطي للعملاء المحتملين إحياء بعدم وجودها أو توقفها.

بعض الأسباب التي تجعل التسويق بالمحتوى أسلوبًا تسويقي مهمًا:

1-بناء جسور الثقة مع العملاء وتحسين سمعة المشروع

العلاقة بين ثقة العملاء والمحتوى علاقة طردية، فكلما زاد المحتوى التسويقي المبتكر لمشروعك كلما زادت ثقتهم في الخدمة أو المنتج الذي تقدم. كذلك فإن تقديم محتوى ذو قيمة ومفيد دون أخذ مقابل واضح أو مباشر. فإن ذلك حتمًا سيحسن من سمعة علامتك التجارية، ويزيد من قابلية العملاء في الثقة بجودة منتجاتك أو خدماتك وتقبل نصائحك وتوصياتك.

2-زيادة الجمهور المستهدف وضمان علاقة طويلة الأمد مع العملاء

يساهم التسويق بالمحتوى في بناء علاقة جيدة ومهمة مع عملائك، فكونك قريبًا منهم تجيب على أسئلتهم وتتفاعل معهم، وتثري معلوماتهم فإن هذا يساهم بلا شك في نشر الوعي عن شركتك ومدى أهميتها في مجالها. لا يعد تسويق المحتوى مهمًا لجذب عملاء جدد فقط ولكنه مهم أيضًا في الحفاظ على عملائك الحاليين، وضمان استمرار ولائهم لك. نشر محتوى جيد باستمرار طريقة فعالة للبقاء على اتصال مع عملائك الحاليين، والحفاظ على حضورك في أذهانهم، ومنحهم المزيد من الفرص لمشاركة المحتوى والمنتجات الخاصة بك مع الآخرين. 

3- التسويق بتكاليف أقل

 التسويق بالمحتوى يعتبر الخيار الأقل كلفة في مجال التسويق، تذكر بعض التقارير عن انخفاض تكلفته بنسبة 62٪ عن وسائل التسويق التقليدية، لذلك التركيز عليه يوفر عليك كثير من نفقات تسويقية أنت في غنى عنها. فمثلًا: عندما تكسب ولاء العملاء لعلامتك التجارية، فمن المرجح أن يوصوا بها للآخرين (التسويق الشفوي) ومن الممكن أيضا كسب جمهور جديد من خلال القصص التي تقدمها من خلال مراجعات عملائك. وبهذه الطريقة تقلل من تكلفة الحصول على العملاء الجدد.

4- نشر الوعي عن منتجاتك

يساعد المحتوى الجذاب عملاء على التواصل معك ويمنحهم المعلومات التي يحتاجونها لاتخاذ قرار شراء مدروس، حيث تشير أرقام إحصائية إلى أن 70٪ من العملاء يفضلون التعرف على الشركة أو المنتج عن طريق مقالة أكثر من الإعلانات!

5- ضمان ظهور أكبر على محركات البحث

من ناحية تقنية فإن محركات البحث تزيد من فرصة ظهور المحتوى القيم وعالي الجودة مما يسهل وصول العملاء الجدد إليك، تحسين مستوى الظهور في محركات البحث أمر في غاية الأهمية لأنه ببساطة يحقق لك معدلات زيارات عالية. ويساهم بالتعريف بنشاطك التجاري بشكل أوسع. الحرص على التواجد في أول صفحة من محرك البحث مهم جدًا حيث تشير إحصائيات أن مانسبته 95٪ من الأشخاص لا ينظرون إلا إلى الصفحة الأولى من نتائج البحث على محركات البحث.

6- فرصتك للوصول

 التسويق بالمحتوى طريقك المناسب للوصول إلى عملائك بطريقة غير مباشرة، وللتميز عن منافسيك من خلال خلق قيمة ومحتوى فعال وجذاب. يصنع التسويق بالمحتوى ثغرة كبيرة بين الشركات التي تهتم به والشركات التي لا تولي اهتمامها به، وتستولي الشركات التي تركز على التسويق بالمحتوى على نسب أكبر من جذب العملاء ونسب أكبر من الوصول. 

7- تقديم الرسائل التسويقية بطرق مبتكرة

يتيح التسويق بالمحتوى اليوم وسائل عديدة وكثيرة ومفتوحة لإبداع خبراء التسويق بالمحتوى، والمسوقين والكتاب والمصممين وتتظافر جهود الفرق التسويقية ليظهر من ورائها تنوع غير مسبوق في طرق الترويج الغير مباشر وفي ظهور طفرة في إثراء المحتوى، وتتسابق الشركات اليوم ووكالات التسويق المختلفة في إثبات تميز واختلاف رؤيتها وطريقتها في الإعلان والتواصل. 

8- تسويق قابل للتدوير أو لا ينتهي وقته! 

يتميز التسويق من خلال المحتوى بأنه تسويق غير محدد بوقت، حيث دائما مايستفيد العملاء من المحتوى المنشور على المدونات والمواقع لفتر طويلة جدا تتجاوز حتى توقع المسوقين والعملاء. وتحظى المقالات ومقاطع الفيديو والمواد التعليمية المختلفة على المشاهدات والتفاعل المستمر من أنواع المحتوى الأخرى

تجارب محلية للتسويق بالمحتوى

تحوي المملكة العربية السعودية أكبر عدد مستخدمين للانترنت وتصل فيها أرقام التجارة الإلكترونية إلى أرقام كبيرة جدًا تصل إلى 80 مليار ريال، ما يجعل هذا التسويق الالكتروني بشكل عام ينشط بشكل كبير وتبعًا له نجد تبني سياسات التسويق بالمحتوى كبيرة وواضحة وتعتمدها أكبر الشركات التي تتوجه إلى السوق السعودي وتستعين بالوكالات التسويقية المحلية في الوصول إلى حاجة ورغبة العميل والمستهلك السعودي.

باتت الشركات تصرف من ميزانيات التسويق الخاصة بها في تبني سياسات التسويق بالمحتوى ولاتكاد نجد شركة أو جهة رائدة إلا وقد اعتمدت التسويق بالمحتوى في سياستها التسويقية عبر الإعلانات الموجهة، والرسائل التوعوية والمحتوى المثري عبر الإنترنت بمختلف قنواته. نذكر كمثال شركة زد الناشطة في مجال التجارة الالكترونية، حيث يمكن أن نرى بشكل واضح اهتمامها بهذا النوع من التسويق عبر اهتمامها بالتدوين عبر موقعها الإلكتروني واهتمامها بإثراء المتابعين بمعلومات عن التجارة الالكترونية وعن ريادة الأعمال.

في ختام هذه المقالة التسويق بالمحتوى اليوم مجال يتوسع وتتعدد آلياته وطرق تطبيقه، وتبرز الحاجة في كل شركة ومشروع إلى سياسة تسويق بالمحتوى شاملة ومناسبة للحاجة ومواكبة للتغير الذي يعتري مجال التسويق على الإنترنت مما يجعلنا نحث أصحاب المشاريع والمهتمين بالاطلاع المستمر على جديد هذا المجال وتبني سياسات تساعدهم على النمو وتحقيق أهدافهم. 

الوسوم

مختارات