إيلون ماسك يلغي قراره الغريب في تويتر خشية “الفضيحة”

تكنولوجيا نيوز 2023-08-17 15:04 183
إيلون ماسك يلغي قراره الغريب في تويتر خشية الفضيحة

كشف تحليل صحفي مؤخرًا عن استراتيجية منصة "إكس"، المعروفة سابقًا بتويتر، تجاه تأخير وصول المستخدمين إلى روابط محددة تشمل مواقع غير محبذة من قبل إيلون ماسك، الملياردير المعروف والمالك الحالي للمنصة. يُعتقد أن هذه الاستراتيجية تهدف إلى تقليل الزيارات إلى تلك المواقع.

منذ استحواذ إيلون ماسك على تويتر، اتخذ العديد من القرارات المثيرة للجدل. على الرغم من شخصيته اللافتة التي لا يكاد يخفي فيها آراؤه، كشف تحليل صحفي عن تغييرات غريبة في المنصة التي تحوّلت مؤخرًا إلى "إكس".

وفقًا لتقرير شامل نشرته صحيفة "واشنطن بوست"، تظهر أدلة على أن الروابط التي يتم نشرها على "إكس" والتي توجه إلى مواقع مثل "صحيفة نيويورك تايمز" و"رويترز" و"فيسبوك" و"انستغرام" و"بلوسكاي" و"صب ستاك" تستغرق وقتًا طويلاً لفتحها مقارنةً بالوصول إليها من خارج منصة "إكس" أو حتى من روابط أخرى داخلها.

وبالرغم من توقعات وجود مشكلة فنية أو خلل في رابط إعادة التوجيه الذي يختصر الروابط باسم "t.co"، تبيّن أن التأخير في الوصول إلى هذه المواقع يحدث بشكل عمدي.

وأظهر التحليل أن التأخير يحدث مع مجموعة محددة من المواقع، وقد ضمت منصات التواصل الاجتماعي التابعة لشركة "ميتا". ومن بين المنصات المتأثرة تلك التي تنافس "تويتر" مباشرة مثل "ثريدز" و"فيسبوك" و"انستغرام" و"بلوسكاي" وأيضًا "صب ستاك". بينما كان وقت الوصول إلى "يوتيوب"، على سبيل المثال، طبيعيًا.

وتبدو الروابط الإخبارية متأثرة أيضًا، مثل "رويترز" و"نيويورك تايمز"، على الرغم من أن روابط مواقع أخرى مثل "ماستودون" و"فوكس نيوز" و"واشنطن بوست" لم تعانِ من نفس التأخير.

الأمر الغريب هو أن هذه المنصات الإعلامية الرئيسية التي تأثرت بتأخير في وقت فتح الروابط هي نفسها التي شن إيلون ماسك حملات قوية ضدها علنًا، حيث تعرف بانتقادها المستمر له ولشركاته مثل "تسلا" و"سبايس إكس" وحتى "تويتر" نفسها.

هذا الخلاف بين إيلون ماسك ومنصات التواصل الاجتماعي المنافسة لـ "تويتر"، وكذلك مع المواقع الإعلامية، يثير تساؤلات حول ما إذا كان تأخير فتح الروابط ناتجًا عن قرار متعمد لتقليل عدد الزيارات من "إكس" إلى تلك المواقع.

يُشار إلى أن الزمن الذي يستغرقه فتح صفحة ويب معينة قد يؤثر بشكل كبير على عدد الزيارات، وهذا ما قد يكون هو الهدف المقصود من تلك الاستراتيجية المثيرة للجدل التي يبدو أن إيلون ماسك يتبناها.

من ناحية أخرى، في سياق مشابه، أفاد تقرير نشرته مجلة "TechCrunch" أنه تم تأكيد المعلومات التي نشرتها "واشنطن بوست" فيما بعد، إلا أن الملاحظة كانت أن روابط المواقع بدأت تفتح في الوقت المتوقع بعد عدة ساعات، ولم تعد تستغرق وقتًا طويلاً كما كانت عندما نُشر التقرير.

من المتوقع أن تقوم "تويتر" بالتحرك بسرعة لحل هذه المشكلة - إذا كانت غير مقصودة - أو لتوضيح السياق ومنع وقوع أي ضجة حول هذا الموضوع، وذلك خوفًا من أن تتسبب في تقليل سمعة "إكس" تحت إدارة إيلون ماسك، الذي يُتهم بالتحكم بالمنصة وفقًا لاهتماماته وآرائه الخاصة.

أحدث المواضيع